شارك  الدكتور هاني الفران، مدير مركز التصميم الداخلي والديكور التلفزيوني في الجامعة في فعاليات مؤتمر الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية الدولي الخامس والذي عقد في تونس والمغرب تحت رعاية جامعة الدول العربية، وبمشاركة وزارة الشؤون الثقافية بتونس ومنظمة التربية والعلوم والثقافة " إيسيسكو" والمجلس الإقليمي لمدينة طرفاية وجمعية أصدقاء طرفاية وفريق البحث في المغرب وبلدان الساحل والصحراء، وعقد المؤتمر تحت عنوان "الحضارة بين الموروث الثقافي والتقنيات الحديثة".


وهدف المؤتمر الذي استضافته مدينة طرفاية على مدى يومين، تطوير الدراسات المعنية بقضايا الفن والتراث وإبراز أهمية تطبيق التقنيات الحديثة في دراسة وتثمين التراث الثقافي والتأكيد على القيم التراثية المحلية وخصائصها، والتنسيق العلمي والتقني بين المنظمات المتخصصة المحلية والدولية باستخدام أحدث تقنيات تكنولوجيا المعلوميات لزيادة الوعي بالموروث الثقافي والحفاظ عليه وتثمينه.

وقدم الدكتور هاني الفران، خلال مشاركته في المؤتمر ممثلا عن جامعة النجاح وفلسطين، بحثاً محكماً بعنوان "دور الموروث الثقافي في تعزيز الاتجاهات الفكرية للتصميم الداخلي"، حيث تم طرح ومناقشة قرابة مائة بحث علمي في الفنون والتراث والهوية وطرق الإبداع وتجديد الموروث الإنساني والتي قدمها عشرات الأكاديميين والباحثين والمختصين من 15 دولة عربية وأجنبية منها مصر وتونس والأردن وفلسطين والجزائر والسعودية والإمارات والمغرب واليمن وسلطنة عمان وهولندا وفرنسا وإسبانيا وألمانيا والسويد.

وقد نشرت مجلة العمارة والفنون والعلوم الإنسانية العلمية والمحكمة التابعة للجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية البحث الذي قدمه الدكتور هاني الفران خلال المؤتمر، وقد جرى تكريمه على هامش فعاليات المؤتمر كما تم منح جامعة النجاح الوطنية ميدالية رفيعة من الدرجة الأولى لدورها العلمي والبحثي ومشاركتها المتميزة.

يذكر أن الدكتور الفران يشارك للمرة الثانية في فعاليات هذا المؤتمر ممثلا عن الجامعة وفلسطين، وقد كان مقرراً للجلسة الأولى التي عقدت في القاعة الرئيسية في المغرب.

وشكل مؤتمر" الحضارة بين الموروث الثقافي والتقنيات الحديثة" آفاقا جديدة للتميز من خلال تبادل الأراء وتوحيد الرؤى رغبة فى الحفاظ على التراث الإنساني، كما تناول جملة من الدراسات والأبحاث ذات العلاقة بالحضارة العربية والإسلامية والآثار التاريخية، ويعتبر المؤتمر من أهم المؤتمرات الدولية التي تعقد سنوياً للتأكيد على دور الحضارة العربية والاسلامية بإشراف الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية والتي تقوم بدورها بنشر البحوث بعد تقييمها في مجلة العمارة والفنون والعلوم الإنسانية المحكمة.

وتناول الباحثون قضايا مختلفة في مجالات الفنون والعمارة الإسلامية والحرف العربي والصورة الرقمية، ودور التكنولوجيا في حماية مقتنيات المنسوجات الأثرية، ودراسة تحليلية لأوجه التأثير والتأثر بالفن الإسلامي والعمارة المغربية في الأندلس ودور العمارة البيئية المستدامة في التصميم الداخلي للمنتجعات السياحية، ومواضيع بحثية متعددة.

 وتنوعت المحاور المقدمة خلال المؤتمر مواضيع كثيرة منها الهوية والتراث والثقافة نحو توجه جديد، ودور الهيئات الإسلامية في الحفاظ على التراث وتأكيد الهوية، والمنهجيات وأساليب التعامل لتحقيق تراث مستدام بفكر معاصر.


عدد القراءات: 76